الاقتصاد

إطلاق التحالف العالمي للشباب خلال المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس للتأثير في حياة 6 ملايين شاب وشابة بحلول عام 2022

أعلن التحالف العالمي للشباب، المبادرة التي تحظى بدعم شركات ومؤسسات تتقاسم ذات الأفكار وتتعاون عن كثب لمساعدة الشباب حول العالم على اكتساب المهارات الضرورية لتحقيق النجاح في سوق العمل اليوم ومستقبلاً، عن مساعيه الطموحة للتأثير إيجاباً على حياة نحو 6 ملايين شاب وشابة، من خلال مساعدتهم على صقل مهاراتهم المهنية وتأهيلهم للعمل.

ووفقاً للمنتدى الاقتصادي العالمي، فإن أكثر من 60% من الأطفال الذين يلتحقون بالتعليم الأساسي اليوم سيشغلون وظائف غير موجودة بعد، في حين يقدّر البنك الدولي أن 60% من عدد سكان العالم لا يزالون خارج أطر الاقتصاد الرقمي الآخذ في التوسع، وأن نحو 4 مليارات شخص حول العالم ما زالوا يفتقرون للاتصال بالإنترنت.

وفي ظل عجز التعليم التقليدي، إن وجد، عن إعداد الشباب لخوض بيئات العمل الحالية والمستقبلية، قررت 20 شركة عالمية من القطاع الخاص التعاون لتأسيس تحالف عالمي للشباب لبناء مستقبل أفضل للأجيال الشابة، إيماناً منها بامتلاك الشركات فرصة كبيرة لتطوير أكبر مجموعة من المواهب والكوادر البشرية في التاريخ وتوظيفها بالشكل الأمثل.

وفي هذا السياق، قال لوران فريكس الرئيس التنفيذي لشركة نستله لمنطقة الأمريكيتين: “يأتي التحالف العالمي للشباب تجسيداً لجهودنا المشتركة في سبيل تزويد الشباب بالمعارف والمهارات الضرورية للانخراط في مهن

القرن الحادي والعشرين. وتلتزم شركتنا بتقديم الدعم والتطوير للبرامج التي من شأنها تفعيل دور الشباب وتمكينهم من النجاح في تسخير ما حصلوا عليه من معارف وتدريب في وظائفهم، والتحلّي بعقلية ريادة الأعمال”.

وحتى اليوم، انضمت 20 شركة متعددة الجنسيات إلى التحالف كأعضاء مؤسسين وهم: إيه بي بي؛ اديكو؛ بانكو بيلباو فيزكايا أرجنتاريا؛ كارجيل؛ سيميكس؛ إنجي؛ إرنست ويونغ؛ فيسبوك؛ فايرمنيش؛، ميرسر؛ ماستر كارد؛ مايكروسوفت: نستله، نيلسن ميديا ريسيرش؛ بابليسيز، روكويل اوتوميشن؛ ساب إس إي؛ ستاربكس؛ فودافون؛ وايت اند كيس. ويفخر التحالف بالتعاون مع شركاء من غير القطاع الخاص على غرار البنك الدولي؛ و “حلول لوظائف الشباب” (Solutions 4 Youth Employment).

وأسست نستله التحالف العالمي للشباب في أوروبا في عام 2014 بهدف المساهمة في إعداد الشباب لخوض الحياة المهنية. وفي أعقاب إطلاقه الناجح، تم توسيع التحالف ليشمل بلدان تحالف المحيط الهادئ في عام 2017 (تشيلي وكولومبيا والمكسيك وبيرو) ودول السوق المشتركة الجنوبية (ميركوسور) في شهر ديسمبر عام 2018 (الأرجنتين والبرازيل وباراغواي وأوروغواي).

أضافة تعليقك