الفنادق والضيافة

الفطيم تويوتا والهيئات الحكومية في دولة الإمارات تصادران 453,456 قطعة غيار مقلّدة خلال حملات تفتيشية في العام الماضي

صادرت الفطيم تويوتا، بالشراكة مع الهيئات الحكومية في دولة الإمارات، أكثر من 453,456 قطعة غيار مقلّدة تحمل اسم العلامة التجارية لشركة تويوتا، بلغت قيمتها 20.68 مليون درهم (ما يعادل 5.63 مليون دولار) وذلك خلال عام 2018. وتم تنفيذ 26 حملة تفتيشية على موزعي قطع الغيار المقلّدة خلال العام الماضي في جميع أنحاء الدولة وبشكل رئيسي في دبي، العين، إم القيوين، الشارقة وعجمان. واشتملت غالبية القطع التي تم ضبطها على منتجات مثل فلاتر زيت السيارات، وفلاتر الوقود، وشمعات الاشعال (البواجي).

وقامت الفطيم تويوتا في عام 2018 بتنظيم دورات تدريبية لـ 258 مفتشاً ميدانياً في دائرة التنمية الاقتصادية في كافة أرجاء دولة الإمارات، وذلك بهدف تعزيز خبرات المفتشين في تمييز قطع الغيار المزيّفة عن الأصلية، كما تم تزويدهم بالأدوات اللازمة لتوعية المستهلكين بأهمية استخدام قطع الغيار الأصلية.

وتعليقاً على الحملات التفتيشية قال سعود عباسي، مدير الإدارة العامة للفطيم تويوتا: “قد يكون من الصعب على عملائنا التمييز بين قطع الغيار الأصلية والمقلّدة، بالتالي يتوجب علينا القيام بدور هام يتمثل في توفير التدريب الملائم لفريق عمل المفتشين الرسميين لضمان سلامة عملائنا”.

وأضاف: “أود التعبير عن شكري وامتناني لفريق حماية علامتنا التجارية والمسؤولين الحكوميين في الدائرة الاقتصادية وأجهزة الشرطة المحلية في دولة الإمارات، لجهودهم الحثيثة وتعاونهم المتواصل الذي أدى إلى تحقيق الحملات التفتيشية نجاحاً كبيراً”.

يشار إلى أن قطع الغيار المقلّدة قد تكون مرغوبة نظراً لانخفاض أسعارها، إلا أنها خطرة للغاية. ويمكن لهذه القطع التأثير على العمر الافتراضي للسيارة، كما تؤدي إلى وقوع حوادث مميتة على الطرقات نتيجة لحدوث

الأعطال مثل توقف دواسات المكابح عن العمل أو الخلل الذي يصيب غيرها من الوظائف الأساسية في المركبة.

تتوفر قطع غيار تويوتا الأصلية لدى الفطيم تويوتا وشبكة موزعيها المعتمدين. يشار إلى أن جميع قطع الغيار الأصلية التي تبيعها الفطيم تويوتا مصنّعة بحيث تلبي أعلى المعايير بما يعزز من مزايا الجودة والموثوقية والمتانة التي تشتهر بها علامة تويوتا.

أضافة تعليقك