تكنولوجيا

جنرال موتورز تختار الفائز بجائزة “بالعلوم نفكر” الخاصة

في إطار التزامها المستمر بتشجيع دراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM)، تعاونت جنرال موتورز مع مؤسسة “بالعلوم نفكر” في دبي لتكريم ومكافأة طلاب العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات المتميزين في المدارس الثانوية والجامعات في أنحاء الإمارات السبع.

وقدمت جنرال موتورز الجائزة الخاصة بهذه المسابقة، والتي تمثلت في توفير تدريب داخلي لأحد المشاركين ضمن مكتب جنرال موتورز الشرق الأوسط، حيث ستتاح للطالب الفائز فرصة العمل عن كثب مع فريق جنرال موتورز على مشروع يتعلق بمفهوم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات المتبع في الشركة.

وفي هذا السياق، قال غاري دي ويست، العضو المنتدب لعمليات التنقل المستقبلية: “نبذل في شركة جنرال موتورز قصارى جهدنا لتعزيز ثقافة الابتكار المستمر، ونؤمن بأن الابتكار يتم على أيدي من يطرحون الأسئلة ويقدمون حلولاً جديدة، ولهذا السبب تعتبر منصات مثل ’ بالعلوم نفكّر‘ بالغة الأهمية لتطوير مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات المرتبطة بالصناعات المختلفة”.

وأضاف: “نحن نعيش في خضم ثورة نوعية في عالم التنقل، ستغير تمامًا كيفية انتقال عملائنا من مكان لآخر، ومن خلال دعم وتوسيع تعليم مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بين الشباب، فإننا نسهم في إعداد خبراء الغد التقنيين بأفضل شكل ممكن لقيادة مستقبل التنقل”.

وبناء على اختيار دانييل أودن، المدير الإقليمي لقسم الجودة لدى جنرال موتورز، كانت الجائزة من نصيب إبراهيم تقي، طالب الهندسة الميكانيكية في كلية دبي للطلاب. ويتكون مشروع إبراهيم، “الحفاظ على سلامة الأطفال”، من نظام ذكي يتم تنشيطه ذاتيًا بمجرد ترك الأطفال في السيارات ذات النوافذ المغلقة – وهو ما يشكل خطرًا كبيرًا. وبهدف معالجة الخطر الرئيسي المرتبط بهذا الموقف – ألا وهو انخفاض الأكسجين – سيقوم النظام الذكي بفتح النوافذ تلقائيًا للسماح بوجود كمية معينة من الأكسجين داخل السيارة، مما يسمح للأطفال بالتنفس حتى عودة السائق.

وتعليقاً على هذه الفرصة، قال إبراهيم تقي: “عندما علمت بحصولي على فرصة التدريب الداخلي هذه، شعرت بأنني محظوظ جداً. وبعد انضمامي الآن إلى فريق الجودة، يمكنني القول بأنني سأكون قادراً على تعلم الكثير وأن هذا التدريب الداخلي سيؤثر بشكل إيجابي على حياتي المهنية ومستقبلي”.

وقد نال العمل الذي أنجزه الطلاب إعجاب فريق جنرال موتورز لدرجة أنهم قدموا فترة تدريب ثانية لحسين غضوب سالم موسى، زميل إبراهيم في الفريق. وسينضم حسين إلى فريق التنقل المستقبلي في جنرال موتورز الشرق الأوسط في الأول من شهر يوليو.

ومن جانبه قال دانييل أودن: “كان تقييم المشاريع في فئة أنظمة النقل والسلامة على الطرق في مسابقة ’بالعلوم نفكر‘ أمرًا ممتعًا. وكانت المنافسة محتدمة ولا شك بأنه من الملهم التواجد بين هذا الكمّ من الطلاب الطموحين في هذا المجال من مختلف أنحاء الإمارات العربية المتحدة ممن لديهم العديد من المشاريع والأفكار الواعدة”.

وختم أودن: “تعتبر السلامة من أهم أولوياتنا في جنرال موتورز، وعندما ننظر إلى التصميم والمنهجية والتنفيذ والإبداع والعرض الشامل للمشروع، فلا بد من الاعتراف بتميز إبراهيم وفريقه. استخدم مشروع إبراهيم الابتكار للمساعدة في إنقاذ المزيد من الأرواح. ويسعدنا أن نستضيفه في فريق جودة جنرال موتورز خلال فترة تدريبه”.

أضافة تعليقك