الفنادق والضيافة

منتجع أتلانتس النخلة في دبي يكشف عن زيادة حجوزاته وتحقيقه لنسبة نمو كبيرة من مختلف الأسواق العالمية خلال العام الماضي

كشف منتجع أتلانتس النخلة في دبي، عن زيادة نسبة زواره في العام ٢٠١٩ بمعدل ٩٠ بالمئة عقب مشروع تجديده الموسع الذي استمر لمدة ثلاث سنوات. وتعكس هذه الزيادة استقطاب المنتجع لعدد كبير من الزائرين من مختلف الأسواق العالمية بما يتماشى تماماً مع الاستراتيجية السياحية التي وضعتها دائرة السياحة والتسويق التجاري لإمارة دبي.
وتشير الأرقام الصادرة من المنتجع إلى ارتفاع الحجوزات من داخل الإمارات ، بنسبة ٣٩ بالمئة في حين أن الحجوزات من النرويج زادت بمعدل ٢٤ بالمئة والحجوزات من الصين وروسيا نمت بنسبة ١٦ بالمئة و١٤ بالمئة على التوالي. كما حققت الحجوزات من المملكة العربية السعودية ارتفاعاً منقطع النظير بنسبة ٢٥ بالمئة. في حين حافظت الحجوزات الواردة من مختلف الأسواق في العالم بما فيها المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية والهند حافظت صلابتها.
وقال تيموثي كيلي، نائب الرئيس التنفيذي والمدير الإداري لمنتجعات أتلانتس أند ريزيدنسيز: ” في إطار سعينا لإستقبال إكسبو ٢٠٢٠، عملنا على تجديد المنتجع بكافة مرافقه ومنحه نفحة معاصرة حديثة مع الحفاظ على هويته الأيقونية، محافظاً على فخامته وجماليات تصاميمه العريقة “. وأضاف قائلاً: ” نركز على احتياجات العملاء ومتطلباتهم ونسعى باستمرار إلى تطوير تجاربهم في الإقامة، ساعين إلى أن يحتفظ كل الزوار بذكريات جميلة تبقى محفورة في الذاكرة مدى الحياة”.
والجدير بالذكر أن مدينة دبي استقبلت أكثر من ١٦ مليون زائر في العام ٢٠١٩ وقد اختار أكثر من نصف مليون زائر من بينهم الإقامة في منتجع أتلانتس. ومع ترقب إكسبو ٢٠٢٠ واستقطاب هذا الحدث لما يقارب ال ٢٥ مليون زائر خلال فترة ستة أشهر، يستعد منتجع أتلانتس للترحيب بهذا العدد الكبير من الزوار الذين يتوقع أن يأتي أكثر من ٧٠ بالمئة منهم من خارج دولة الإمارات، مما سيؤثر بشكل إيجابي على قطاع الضيافة في دبي.
وقال تيموثي كيلي: “استقطبت دبي أكثر من ١٦ مليون سائح في العام ٢٠١٩ وقد اختار أكثر من نصف مليون منهم الإقامة في منتجع أتلانتس النخلة، وهذا خير دليل على الجهد الكبير والعمل الدؤوب الذي يبذله كافة القائمون من مختلف الإدارات على إنعاش المنتجع. كما أننا نتوقع عاماً ناجحاً ونتطلع للترحيب بالمزيد من الزوار خلال العام ٢٠٢٠”.
كان العام ٢٠١٩ عام تحوّل بالنسبة إلى أتلانتس النخلة. واحتفالاً باختتام مشروع التجديد الذي استمر ثلاث سنوات، طرح المنتجع مؤخراً حملة “أتلانتس في حلة جديدة” التي تهدف إلى تسليط الأضواء على المنتجع بحلته الجديدة. وفي ديسمبر من العام ٢٠١٩، تم الإنتهاء من كافة أعمال تجديد وتطوير المنتجع الذي تولته بعد منافسة حاسمة شركة الهندسة “دبليو إيه إنترناشونال” (WA International) والتي تتخذ من الإمارات مقراً لها. وقد قامت هذه الشركة بأعمال التصميم الداخلي لغرف الضيوف والأجنحة بطريقة فريدة وجميلة متناغمةً مع مفهوم سطح المياه وما أسرار البحر. وقد تم تجهيز الغرف والأجنحة بأجهزة صوتية تقنية حديثة ولوحات تعمل باللمس وشاشات تلفزيون كبيرة وثريات مذهلة وغيرها من عناصر التصميم الداخلي المميزة.
هذا وكان منتجع أتلانتس قد ارتقى بمستوى الفخامة التي يقدمها من خلال إعادة توفير خدمة ” نادي إمبريال” (Imperial Club) بمساحة تبلغ ٣٠٩١ متراً مربعاً. يقع هذا النادي الفخم في البرج الشرقي من المنتجع، ويمتد على مساحة طابقين، ويستضيف النزلاء المقيمين في غرف وأجنحة ” نادي إمبريال” لتناول فطور ووجبة ما بعد الظهيرة والكوكتيلات والمأكولات الخفيفة على مدار اليوم.
وشملت أعمال التجديد أيضاً نادي “ذا زون” (The Zone) للمراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين ١٣ عاماً و١٧ عاماً، ومقهى “بلاتوس” التي يقدم وجبات الفطور ووجبات ما بعد الظهير والكوكتيلات المسائية، وصالة استقبال كبار الشخصيات وصالة الخدمات الشخصية. وبالإضافة تجديد كافة المرافق الخاصة بشاطئ “رويال بيتش” (Royal Beach) ومسبح “رويال” (Royal) ومسبح “زيرو أنتري” (Zero Entry).
كما تم افتتاح أربعة مطاعم جديدة خلال 2019 والتي شملت “وايف هاوس” (Wavehouse) المركز الترفيهي العائلي، ومطعم “هاكاسان” (Hakkasan) للمأكولات الكانتونية الشهير عالمياً، ومطعم البرجر “بيتش بنز” (Beach Buns).
وشهد شهر نوفمبر من العام ٢٠١٩ افتتاح مطعم وشاطئ “وايت” (White) وهو وجهة جديدة في قلب دبي يحتوي على مسبح ومنطقة شاطئية مخصصة للاسترخاء مع إطلالة رائعة على خط أفق المدينة المذهل.
وفي العام ٢٠٢٠، يعمل منتجع أتلانتس على افتتاح برج ثالث تابع له وسوف يشمل المبنى الجديد تسعة معالم جذب جديدة من بينها أطول منزلق مائي في العالم، وهكذا سيصبح المنتجع الوجهة الأولى لأكبر مدينة مائية في العالم.

أضافة تعليقك